مقالات
بوضوح

بقلم: شريف خفاجي [email protected]

3/8/2019 11:57:52 AM
مصر أكبر بشهادة العالم

خيرا فعل الوزير سامح شكري وزير الخارجية بعدم الرد علي هلوستهم.. يكفيهم النار التي تحرقهم.. مصر أكبر من هذه الصغائر بشهادة العالم

النار تحرق قلب »قردوغان»‬ تركيا.. لا يتحمل ما تحققه مصر من نجاحات متتالية، سواء علي المستوي المحلي أو العالمي، فالإنجازات التي تتحقق في كل ربوعها وتوليها رئاسة الاتحاد الافريقي ومشاركتها في المؤتمر العالمي للأمن بالمانيا، وعقد أول قمة عربية - أوروبية في مدينة السلام »‬شرم الشيخ» أفقدت »‬قردوغان» وأتباعه من رعاة الإرهابية عقولهم، فراحوا يهلوسون تزامنا مع عقد القمة.
خيرا فعل الوزير سامح شكري وزير الخارجية بعدم الرد علي هلوستهم.. يكفيهم النار التي تحرقهم.. مصر أكبر من هذه الصغائر بشهادة العالم.
  
حتي »‬المستعمل»!
لم يسلم »‬المستعمل» من حالة الارتباك التي أصابت سوق السيارات، وعلي عكس المتوقع، فلم يؤد الإحجام عن شراء السيارات الجديدة إلي رواج سوق المستعمل، وإنما تراجعت مبيعاته، كما يقول القائمون عليه بنسبة تصل إلي ٧٠٪.. سنظل نؤكد أن استمرار الحال علي ماهو عليه يضر بالجميع وبالسوق الذي كنا ننتظر تعافيه وعودته بقوة.
»‬كلاكسك» حصانك
لا أعتقد أن هناك بلدا يستخدم »‬الكلاكس» كما نستخدمه في مصر، هناك الكثيرون وليس البعض يتعاملون مع »‬الكلاكس» وكأنه لعبه بين أيديهم، وليس علي اعتبار أنه مجرد آلة للتنبيه ليس أكثر، فهم لا يتوقفون عن استخدامه »‬عمال علي بطال»، دون الإعتبار لحالة الإزعاج التي يتسببون فيها نتيجة لعبهم هذا، لمرات كثيرة أبحث عن سبب لسائق لا يتوقف عن اطلاق »‬الكلاكس» أثناء سيره، فلا أجد مبرراً، سوي أنه يتسلي أو أنه يعتقد أن إطلاقه أحد أساسيات القيادة ولو توقف، ستتوقف السيارة؟
أغرب ماسمعته من أحد الشباب مؤخرا أن استخدام »‬الكلاكس» لتوجيه الشتائم للآخر، بدلا من توجيهها لفظيا.. الشاب اندهش من جهلي بهذه المعلومة، مؤكدا أنها معروفة بين الشباب !
كلام غريب لايصدق !!
  
إشعال جماهير الملاعب
أمرهم غريب.. يقولون مالا يفعلون.. يتحدثون عن إخماد الفتنة بين الجماهير في الملاعب وهم يشعلونها بما يرتكبون من جرائم تذكي روح التعصب والكراهية، يعتقدون أنهم يحققون أعلي نسب في متابعة مايقولون أو يكتبون ولا يهمهم نتائج ما قد يحدث من كوارث تسخين الجماهير بعضهم علي بعض.
الرياضة أخلاق قبل أن تكون منافسة فيها الفوز والخسارة.. أوقفوا هذه المهزلة قبل أن تتحول إلي مأساة.