رئيس مجلس الإدارة : ياســـر رزق  
رئيس التحرير : شريف خفاجى
حوارات

"ماهندرا" تفتتح مكتباً بالقاهرة لإدارة عمليات شمال أفريقيا.. وتضخ استثمارات جديدة بمصر


رامي رشاد
11/28/2017 10:03:38 PM


افتتحت شركة ماهندرا الهندية التي تستثمر نحو 19 مليار دولار في نحو 100 دولة العالم مكتبها الجديد في القاهرة ليكون مسئولاً عن متابعة كافة الأعمال الخاصة بالشركة من تجارة المعدات الآلية ومعدات الزراعة ومولدات الطاقة ومعدات البناء وتجارة المحاصيل في شمال أفريقيا.

جاء ذلك بحضور سانجاي باتاشاريا السفير الهندي في القاهرة، وArvind Mathewرئيس العمليات الدولية بالشركة، و Ashok Thakur رئيس العمليات الأفريقية بالشركة، و Bobby Salwanرئيس منطقة شمال أفريقيا ، ومختلف مسئولي الشركة من دول الجزائر والمغرب وتونس.

وأكد Arvind Mathew رئيس العمليات الدولية بالشركة أن شركة ماهندرا العالمية لديها أرضية قوية في القارة الأفريقية حيث تمتلك الآن بافتتاح مكتب القاهرة 4 مكاتب رئيسية، ومكتب القاهرة تحديداً سيعزز تواجدنا في القارة أجمع لإيماننا بدور مصر القوي التي يمكن أن تلعب كمحور تجارة عالمي وبلد ينمو اقتصادياً بسرعة كبيرة، وهدفنا الحالي الاعتماد علي أفضل الكوادر المحلية في هذا السوق الواعد لنتمكن من دراسة وفهم ما يحتاجه عملائنا لتقديم أفضل المنتجات لهم التي تلائم احتياجاتهم.


عقدت "أخبار السيارات" لقاء مع المسئولين الثلاثة الكبار في الشركة علي هامش المؤتمر وهم Arvind Mathewرئيس العمليات الدولية بالشركة، و Ashok Thakur رئيس العمليات الأفريقية بالشركة، وBobby Salwan رئيس منطقة شمال أفريقيا، وبسؤالهم عن وكيل ماهندرا الجديد في السوق المحلي وهل ستستمر المجموعة البافارية وكيلاً لهم مثلما كان في السابق أم سيكون هناك وكيلاً جديداً أشار Ashok Thakurرئيس العمليات الأفريقية بالشركة أنه حتي الآن هناك مفاوضات جارية لتحديد وكيلنا المحلي في مصر ولكن هدفنا الحالي هو الاستعانة بالكوادر المحلية ذات الخبرة في السوق لتحديد المنتجات التي تناسب السوق الصمري المحلي وتناسب عملاءنا المصريين سواء من ناحية الأسعار أو المواصفات وايضاً خطط ما بعد البيع.

السؤال الثاني كان عما ستستثمر فيه شركة ماهندرا العالمية في مصر هل ستكتفي بطرح سيارات ركاب فقط أم ستطلق تكنولوجياتها هنا أيضاً مثلما فعلت في دول مختلفة من القارة السمراء، وأجاب عنه Bobby Salwan رئيس منطقة شمال أفريقيا الذي أكد أن الشركة تقوم بدراسة السوق الذي ستعمل فيه جيداً قبل الانطلاق ولذلك تلاحظ أننا لم نعرض أي سيارات أو منتجات زراعية اليوم فالهدف هو رسم الخطية الصحيحة قبل البدء في الانطلاق ، فنحن في نيجيريا نقوم بتصنيع الجرارات والآلات الزراعية وفي دول أخري مثل الجزائر والمغرب وتونس يختلف الأمر ، وكل حسب سوقه ومستهلكيه وخطته الاقتصادية وفرصه الاستثمارية فنحن كشركة عالمية نؤمن بالتكنولوجيا الخضراء والتي تساهم في الحفاظ علي البيئة وزيادة المساحات المزروعة علي كوب الأرض ولذلك نعمل أيضاً في مجال المحاصيل الزراعية بل نقوم بتصنيع الطائرات المستخدمة في رئ المحاصيل الزراعية، ولذلك نحن لدينا تصور بالعمل في مختلف المجالات في مصر فمصر سوق واعد ودولة تستحق الاستثمار فيها خاصة بعد الاستقرار الاقتصادي.

بسؤاله عن أسباب انسحاب الشركة سابقاً من السوق المحلي أوضح Arvind Mathew رئيس العمليات الدولية بالشركة أن الشركة لم تنسحب مطلقاً من السوق المصري بل قللت عملياتها ليس أكثر فالسنوات السابقة كانت الظروف الاقتصادية غير مستقرة وفرص الاستثمار ضئيلة لكننا متواجدون وسنظل ، فمصر تلعب دوراً رئيسياً في فرص الاستثمار والتصدير والتصنيع ونحن نؤمن بأن نفيد السوق المحلي بخبراتنا ونستفيد أيضاً من الكوادر المحلية الموجودة فهدفنا هو إنشاء مصانع هنا بالسوق المحلي تقوم بالتصنيع اعتماداً علي منتجات محلية وبعمالة محلية فقد قمنا بإنشاء مصنع مركبات وجرارات بدولة تونس بطاقة إنتاجية 3600 وحدة سنوياً وأيضاً في الجزائر هناك مصنع لنا بطاقة إنتاجية 5000 وحدة سنوياً ونخطط لإتباع تلك السياسة في مصر والاستعانة بعمالة محلية والتصنيع ومن ثم التصدير.

هل لمحور قناة السويس نصيبأ من استثماراتكم المتوقعة هنا في مصر؟ أشار بأن هذا يتوقف علي الفرص امتاحة والتسهيلات القدمة ومدي توافقها مع خطة الشركة العالمية فهل سأقوم بالاستثمار في هذه المنطقة للتصنيع أم للتصدير وهكذا ولكننا في كل الأحوال متفائلون بالسوق المحلي وقريباً جداً ستنطلق أدواتنا ومعداتنا وسياراتنا داخل أنحاء مصر.

ما الدول الإفريقية التي تقوموا بالاستثمار فيها حالياً؟

كما ذكرت سابقاً هذا المكتب يعتبر رابع مكتب أو مقر لنا في القارة الأفريقية فلدينا ثلاث مكاتب في جوهانسبرج بجنوب أفريقيا ونيروبي في كينيا ولاجوس في نيجيريا ولكننا نستثمر أيضا في دول الجزائر والمغرب وتونس وغانا بجانب الدول السابق ذكرها فأفريقيا مرتبطة بالهند بشكل قوي وابرز أعمالنا في أفريقيا متعلقة بأدوات الزراعة من الات وجرارات وحفارات وخلافه، وأتمني تحقيق نجاحات قوية في مصر مثلما حققنا في أفريقيا فالقارة تمر بموقف اقتصادي ليس سهلاً وكل يوم هناك متغيرات علي الساحة ولذلك للتغيير إيجابيا بنشر تكنولوجياتنا النظيفة.

حدثني أكثر عن استثماراتكم في مجال السيارات؟


بالطبع تمتلك الشركة تكنولوجيا تصنيع ضخمة نتعاون من خلالها مع مختلف المصانع العملاقة عالمياً في شرق آسيا مثل ميتسوبيشي وسانج يونج كما نقوم بإنتاج سيارات وموتوسيكلات وجرارات وأدوات أخري كثيرة وأيضاً ننتج السيارات الكهربائية كما نشارك في سباقات فورميولا Eللسيارات الكهربائية وأعمالنا تنتشر في نحو 100 دولة من خلال 50 شركة تجتمع تحت راية الشركة الأم بهدفين واضحين وهما الإيمان بالتصنيع المحلي ونشر الطاقة والتكنولوجيا النظيفة.