رئيس مجلس الإدارة : ياســـر رزق  
رئيس التحرير : شريف خفاجى
حوارات

"مايسترو" سيارة مصرية.. تغلق الطريق أمام عشوائية " التوك توك"


حوار ـ رانيا غنيم تصوير ـ خالد جمال
5/11/2018 12:48:04 AM



ماذا تفعل لو وجدت أمامك " ميني" سيارة تم إنتاجها بأيد مصرية ، تغلق الطريق أمام عشوائية " التوك التوك" ، وتجمع بين محاسنه وتتلافي سلبياته.. بالطبع ستفتح لها ألف إشارة خضراء .. لكن الواقع يشهد بغير ذلك ؛ فقد نجحت شركة وطنية "إيجي تيك" في تصنيع السيارة " مايسترو" .. ورغم أنه تم تجريبها بالهيئة العربية للتصنيع لضمان جودة المنتج ومطابقتها للمواصفات القياسية المصرية إلا أن " مطب" قانون المرور يعرقل انطلاقها بشكل تجاري !

المهندس محمد الغمري ، الأستاذ بالأكاديمية البحرية ورئيس مجلس إدارة شركتي"إيجي تيك " و" إيجيبت سات" .. يكشف لنا في هذه الحوار مزيدا من أسرار " مايسترو" والمشاكل التي تواجهها .




- ما الذي دفعكم لفكرة تنفيذ السيارة " مايسترو " للسوق المصري ؟
في ظل دعوة السيد رئيس الجمهورية لزيادة الاستثمار وتطوير منتج مصري يساهم في دعم الاقتصاد الوطني وفي ظل ارتفاع سعر الدولار و الذي من أهم أسبابه هو الاعتماد علي المنتج المستورد في مقابل ضعف الصناعة المصرية و انخفاض الصادرات و من منطلق إيماننا بدور القطاع الخاص في الإسهام في وضع حلول عملية للاشكالات التي تواجه مجتمعنا ؛ قمنا بتقديم عدد من الحلول للمشاكل المزمنة لمجتمعنا بداية من ظاهرة التوك توك التي تحتوي علي جانب إيجابي من حيث توفير فرص عمل لما يزيد عن 3 ملايين شاب باستثمارات بسيطة بالاضافة لتوفير وسيلة مواصلات منخفضة التكاليف داخل المناطق الريفية و الشعبية لما يزيد عن 10 ملايين مواطن، أما علي الجانب الأخر فهي تفتقد عناصر الأمان و تهدد مستخدميها بشكل دائم.
وبهدف الجمع بين محاسن التجربة و التخلص من الجوانب السلبية فقد قمنا بتصنيع سيارة مصرية ثلاثية العجلات كبديل للتوك توك بنسبة تصنيع تزيد عن 80% و تم اختبارها من قبل وزارة الصناعة و حصلت علي شهادة بمطابقتها للمواصفات القياسية المصرية و مجهزة بأربعة أبواب محكمة الغلق و زجاج كهربي وفتحة سقف و إشارات بالمرايات و صالون فاخر يتسع لأربعة ركاب و أحزمة أمان وتم التخطيط لبيعها بنفس تكلفة التوك توك حيث قمنابتصنيع خمسين سيارة تجريبية بمصنع الطائرات التابع للهيئة العربية للتصنيع لضمان جودة المنتج.


- ما هي العقبات التي تواجهكم لطرح السيارة تجاريا؟
بالرغم من أن قانون المرور يقر ترخيص التوك توك بنص المادة رقم 7 من قانون المرور سواء في نص القانون المروري القديم أو في نصه الجديد إلا أن التراخي في تطبيق القانون قد أدي الي استخدام التوكتوك الحالي بدون ترخيص مما أدي الي انتشاره في غير الأماكن المخصصة له فضلا عن استخدامه من قبل صبية صغار السن في بعض الأحيان و بسبب كثرة أعداده فأنه من الصعب مصادرته أو تحرير مخالفات للمخالف منهم و ظلت المشكلة لعدة أعوام دون حل و حتي يومنا هذا.

اقرأ التفاصيل كاملة في العدد الورقي من »أخبار السيارات»‬ حاليًا في الأسواق